تعافى عجوزة تبلغ من العمر 107 أعوام بالمنيا من فيروس كورونا المستجد

أعلنت مستشفى مطاى بمحافظة المنيا تعافى وخروج أكبر معمرة من المستشفى عقب تعافيها من فيروس كورونا المستجد، وتدعى الحاجة نبوية محمد من مركز العدوة وتبلغ من العمر 107 أعوام، وقد تم حجزها بالمستشفى يوم 25 يونيو وقد خرجت اليوم بعد شفائها.

وكانت أصدرت مديرية الصحة والسكان بالمنيا قرارا بتعيين الدكتورة ولاء أحمد أبو الحسن مساعد أخصائى أطفال ورئيس قسم المناعة بمستشفى الحميات بمدينة المنيا، مديرا للمستشفى.

ومستشفى الحميات تقع فى جنوب مدينة المنيا، وهى مخصصة لاستقبال حالات الاشتباه بفيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″، وتضم عددا كبيرا من الأسرة والأقسام الداخلية، إضافة لمعمل لإجراء تحليل ومسحات للمشتبه فى إصابتهم بالفيروس.

وكان اللواء أسامة القاضى محافظ المنيا، قد وجه فى وقت سابق كل الشكر والتحية لجميع الفرق الطبية بمستشفيات المحافظة، مشيدا بالجهد المبذول منهم قائلا “إن الوطن بأكمله يقدر ما تقدموه من تضحيات وجهود”، مؤكداً تقديم كل الدعم والمساندة لهم فى ظل ما يواجهونه خلال تلك الفترة الطارئة، من أجل حصار الفيروس وتأمين حياة المرضى والحفاظ على سلامتهم وصحتهم.

وشدد المحافظ على استقبال جميع الحالات المشتبه فى إصابتها بفيروس كورونا والقيام بكل إجراءات الفرز والتنسيق مع مديرية الصحة.

عن محمد الزملكاوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *